نماذج حالات الممارسين
الخوف من أن تتركها والدتها وحدها
تعريف بالحالة:
امرأة شابة جميلة تخاف دائما من الدخول في علاقة مع الجنس الآخر وتشعر بأنه إذا دخلت في أي علاقة، فإن الطرف الآخر سيتركها ويتركها وحدها
العمر:
27عام
الجنس:
انثى
تاريخ:
2021-12-13
الانطباع الأول:
هي تشعر بأن أي شخص يشاركها في حياته سيتركها ويذهب بعيدا
الحجة المنطقية:
الأب شخص لطيف ولطيف يهتم بك ويشتري لك الكثير من الألعاب والهدايا. بالطبع، إذا علم أنك ستكون منزعجا من هذا الجدل مع والدتك، لم يكن سيفعل ذلك. والدتك لديها جروحها الشخصية الخاصة، وليس من دورنا الحكم على أمهاتنا، بل العفو عنهم والصلاة لهم. كما تقول، والدتك لطيفة ومحبة، لكن عندما تغضب، تهدد بالمغادرة، وتعلم جيدا أن هذا البيان كان مجرد تهديد لوالدك لأنها كانت غاضبة، وجميع النساء في العالم يقولون نفس الشيء عندما يغضبون. لم تكن تعني أن تخيفك وتصدمك. كان والدك متحمسا لزيارة أصدقائه في منزلهم والتعرف على أسرتهم اللطيفة، لكنه فوجئ عندما لم تستعد والدتك لاستقبالهم وكان لديهم خلاف. هذا طبيعي لأنه أراد أن تبدو بأفضل حال في وجه الضيوف. صحيح أن رد فعله كان مبالغا فيه، ولكن نية ودافعه كانا جيدين
موقف قريب:
الفتاة الشابة كانت على علاقة مع شخص تركها وتحدث عنها بشكل سيء، قائلا أشياء مؤلمة للغاية. لاحقا، اكتشفت أنه تركها ليكون مع فتاة أخرى
موقف وسطي:
شهدت الفتاة الصغيرة، التي كانت في الخامسة من عمرها آنذاك، جدلا بين والديها. كانت والدتها تهدد بمغادرة المنزل، مما جعلها خائفة جدا وقلقة من أن تتركها والدتها وتهجرها
الموقف الأول:
عندما كانت عمرها ثلاث سنوات، سمعت والدتها تصرخ في الغرفة المجاورة وأدركت أن والديها يتشاجران. فاجأها وجعلها تشعر بالألم هذا الحادث
هل حدثت نتيجة عند الرجوع للحدث الأول؟:
نعم
نسبة الراحة بعد الرجوع قبل الحدث الأول:
80%
نسبة الراحة بعد عملية الانتقال الزمنية:
90%
الحالة بعد أسبوعين:
تشعر بالراحة وتستحق السعادة والحصول على الشريك المناسب
مدة الجلسة:
45 دقيقة
تفاصيل إضافية:
تردد الخوف الذي أصابها بأن تبقى وحيدة وتترك في أي وقت على مدار حياتها



جميع الحقوق محفوظة 2022 | الدعم الفني