نماذج حالات الممارسين
خوف من المواجهة
تعريف بالحالة:
العمر:
49
الجنس:
ذكر
تاريخ:
2020-02-24
الانطباع الأول:
ضعيف أمام زوجتي
الحجة المنطقية:
ما المانع أن تتصرف في الموقف الذي يحتاج للتصرف والرد،وأن لا تسمح للخطأ بالاستمرار، أليس كل إنسان يستطيع فعل ذلك؟ ألم يأمرنا الله بإحقاق الحق حتى لا تضيع الحقوق؟ أيامنا معدودة في هذه الدنيا لماذا لا نحياها بأفضل صورة؟
موقف قريب:
تصرفت زوجتي تصرفا ممكن أن تضيع العائلة بأكملها بسببه، وهو مهين في حقي ولكني صمت ولم أقل لها شيئا.لم يكن عندي القدرة على الرد. مع أني مستاء جدا منها.
موقف وسطي:
في المرحلة الثانوية اتهمه زميل له بأخذ شيء يملكه وظل من حوله يلاحقونه بهذه الفعلة التي لم يرتكبها ويهرب منهم بدل أن يواجههم ويضع حد لهذه المهزلة.
الموقف الأول:
في عمر الخمس سنوات رأى والده يضرب أمه وكان يختبئ خلفها خائفا وغاضبا لأنه لا يستطيع الدفاع عنها ويتمنى أن يفعل ذلك.
هل حدثت نتيجة عند الرجوع للحدث الأول؟:
نعم
نسبة الراحة بعد الرجوع قبل الحدث الأول:
70%
نسبة الراحة بعد عملية الانتقال الزمنية:
80%
الحالة بعد أسبوعين:
صار لديه قدرة على المواجهة
مدة الجلسة:
ساعة ونصف
تفاصيل إضافية:
ذكر أنه أصبح يستطيع المواجهة،وأحس بقوة وتحرر من قيد كان على كاهله.



جميع الحقوق محفوظة 2021 | Contact Support