نماذج حالات الممارسين
خوف من الحسد والعين
تعريف بالحالة:
حالة عندها خوف من العين والحسد الخوف من مشاركة فرحتها ونجاح أبنائها مع أشخاص أخرين بحجة خوف زوال النعمة التي هي النجاح أو الرزق بأنواعه وأشكاله.
العمر:
الجنس:
Female
تاريخ:
2021-08-21
الانطباع الأول:
عدم التوكل على الله حق التوكل
الحجة المنطقية:
بسم الله والله أكبر تكفيك من الحسد. زيادة النعم من الله أقوى من نقصانها بسبب حسد الناس. ربنا كاف عباده. تقليل طاقة الحسد حيث ذكرت في سورة الفلق في أخرها. كل شيء بإرادة ربنا سواءا اجتمعوا أن يضروك أو اجتمعوا أن ينفعوك لن يحدث إلا ما كتبه الله لك.
موقف قريب:
خوف من مشاركة قبول الابن للكلية مع أحد النساء عندها ابن بنفس عمره، بحجة أنها يمكن أن تحسده وتوقف طريقه.
موقف وسطي:
إحدى الخالات في مناسبة اجتماعية تذم ابنها الصغير لكي لا يروه بصورة مثالية، خصوصا كطفل شكله جميل؛ فهي تريد أن تضع عيوب في ابنها كي لا يحسدوه.
الموقف الأول:
كانت أمها حامل وقالت لها وباقي الأخوات والأخوة احرصوا أن لا تعلم إحدى النساء بحملي كي لا تحسدني وأفقد الطفل الذي في بطني! بحكم أنها ليس لديها ذرية
هل حدثت نتيجة عند الرجوع للحدث الأول؟:
نعم
نسبة الراحة بعد الرجوع قبل الحدث الأول:
70%
نسبة الراحة بعد عملية الانتقال الزمنية:
90%
الحالة بعد أسبوعين:
90%
مدة الجلسة:
ساعة وربع تقريبا
تفاصيل إضافية:
اقتنعت بأن الله القاهر فوق عباده وهو الحامي وحصنه منيع ولكن عند انتهاء الجلسة قالت بما معناه سأختبر حماية ربي لي من الحسد وتم تصحيحها والتأكيد عليها بأن الله لا يعجزه شيء وكله بأمره، من توكل على الله فهو حسبه وحصنه المنيع سبحانه.



جميع الحقوق محفوظة 2021 | Contact Support